• اخر الاخبار

    يتم التشغيل بواسطة Blogger.
    16‏/9‏/2012

    اغلاق 15 مقصفا مدرسيا لمخالفتها الاشتراطات الصحية

    توجيهي جديد- عمان - أغلقت المؤسسة العامة للغذاء والدواء خلال اليومين الماضيين 15 مقصفا مدرسيا، في المدارس الحكومية والخاصة في عمان والزرقاء، بعد ضبط مخالفات للاشتراطات الصحية.
    وقال وزير الصحة رئيس مجلس ادارة المؤسسة العامة للغذاء والدواء د.عبداللطيف وريكات ان فرق التفتيش في المؤسسة اغلقت 15 مقصفا مدرسيا، وتحفظت على 4 اخرى، ووجهت 19 مخالفة، من خلال 22 زيارة لمدارس حكومية وخاصة في عمان والزرقاء.
    وكانت المؤسسة بدأت حملة تفتيشية على المقاصف المدرسية الاربعاء الماضي بعد مهلة منحها الوزير وريكات للمدارس لتصويب اوضاعها وفق الاشتراطات الصحية الجديدة.
    واشار وريكات في تصريح إلى "الغد" أمس الى ان هذه المقاصف تتداول مواد غذائية غير مسموح فيها داخل المقاصف، وبعضها يبيع مواد غذائية، فيما يتواجد النمل في ارضية بعض المقاصف، اضافة الى عدم وجود شهادات صحية وخلو امراض للعاملين في تلك المقاصف.
    وتركزت الاغلاقات في عمان بمناطق الجبيهة والمقابلين والجويدة ومنطقة لواء الجامعة ومحافظة الزرقاء.
    وكانت وزارة الصحة وضعت اشتراطات صحية معدلة للمقاصف المدرسية، تضمنت تحديد الأغذية المسموح بتداولها وغير المسموح بتداولها في المقاصف، فضلا عن تحديد الأدوات والمعدات المستخدمة فيها.
    وقال وريكات: "ان تعليمات المقاصف المدرسية جاءت لحماية طلبتنا، وسنراقب تطبيقها بعناية، وبدون ادنى تردد حيث لا نقبل التردد، عندما يتعلق الامر بصحة فلذات أكبادنا".
    وجاءت التعليمات حسب احكام المادة (3) و(4/ و) من قانون الصحة العام رقم 47 لسنة 2008 والتي تشترط أن يكون المقصف داخل سور المدرسة، وفي مكان بعيد عن مصادر التلوث البيئي ودورات المياه ومجاري التصريف، أو تجمع النفايات.
    وشدد وريكات على ان الحملة، التي وعد بها، "مستمرة، وستشمل جميع المقاصف في المدارس بالمملكة".
    ولفت الى ان المخالفات التي وجهتها فرق التفتيش والرقابة على الغذاء كشفت عن عدم تحضير الساندويتشات داخل المقاصف، مثل الوجبات السريعة، فضلا عن وجود شوكولاتة وجلي وشيبس محفوظة بطريقة غير سليمة.
    وقال وريكات "سيتم تتبع المواد الغذائية التي تقدم للمقاصف لبيان مصدرها والتأكد من مدى سلامتها".
    كما وضعت التعليمات شروطا يجب ان تتوفر بالعاملين في المقاصف المدرسية، منها مراجعة القائمين على تشغيل المقصف المدرسي سنويا للمركز الصحي، التابع لوزارة الصحة للحصول على شهادة صحية، تثبت خلوهم من الأمراض السارية والمعدية في بداية كل فصل دراسي، واستبعاد أي عامل تظهر عليه أعراض مرضية أو تظهر على يديه بثور أو قروح لحين زوال الأعراض المرضية، بموجب تقرير طبي صادر عن وزارة الصحة.
    كما اشترطت التعليمات عدم تواجد أي شخص داخل المقصف المدرسي ممن لا يحمل شهادة صحية، وارتداء زي خاص بالمقصف أثناء عملية البيع.
    وحذر وزير الصحة كل من يخالف أحكام هذه الاشتراطات بتطبيق الأحكام الواردة في قانون الصحة العامة.
    اما الأغذية المسموح ببيعها في المقاصف، فقد تنوعت بين عبوات الحليب السائل المعقم طويل الأمد العادي أو ذي النكهات، وعبوات اللبن المحفوظة في الثلاجة، اضافة الى العصائر الطبيعية المعبأة آليا، والساندويتشات والمعجنات الطازجة والمغلفة من المطاعم المرخصة حسب الشروط والتعليمات الصحية، والبسكويت بجميع أنواعه العادي والمحشو، والكعك المغلف آلياً، وتفضل الأنواع المدعمة بالفيتامينات والأملاح المعدنية، ورقائق شيبس البطاطا والذرة الطبيعية المغلفة آلياً وغير المحتوية على صبغات أو ملونات اصطناعية، والمكسرات المغلفة آلياً، وعبوات التمور الصغيرة المغلفة آلياً، والفواكه والخضراوات الطازجة.
    أما بالنسبة للأغذية الممنوع بيعها بالمقاصف، فقد منعت التعليمات منعاً باتاً بيع وتداول الأطعمة "البائتة" ويتم التخلص منها يومياً، والمشروبات الغازية بأنواعها، والعصير المحضر يدوياً والعصير الصناعي ويمنع الطلاب من إحضارها إلى المدرسة.
    كما منعت التعليمات المشروبات الحاوية على السكر والملونات فقط، والمشروبات والعصائر، التي تقل نسبة عصير الفاكهة فيها عن 30 %، وأيضاً الحلوى و(الشوكولاتة) والعلكة والملبس والمصاص ذات القيمة الغذائية المنخفضة بجميع أنواعها والتوفي والنوجا، التي تلتصق بالأسنان، والأغذية والمشروبات المعلبة في عبوات زجاجية، واللحوم والكبدة بجميع أنواعها والبيض، والشيبس غير المصنع من رقائق البطاطا والذرة الطبيعية، والبوظة والأسكيمو (المثلجات).
    الى ذلك، قال وريكات ان الوزارة ارسلت فريقا للكشف على الواقع الغذائي في مخيم الزعتري وتقييمه وإرسال دراسة مفصلة للوزير حوله بغية اتخاذ الإجراءات اللازمة.
    من جهته، قال مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور هايل عبيدات ان المؤسسة لم تتأثر بإضراب العاملين في الموانئ، لكون المواد المستوردة في غالبيتها تأتي بحاويات 85 % منها صلبة، فيما النسبة المتبقية كانت تأتي عبر السفن وتولى اصحابها تمريرها بدون إبطاء حرصا على سلامة الغذاء.
    ولفت عبيدات الى انه وخلال ايام الإضراب لم يتأثر انسياب السلع الغذائية الى الاسواق المحلية حيث عكف موظفو المؤسسة على إنجاز المعاملات بوقت قياسي.
    Commentaires
    • علق :تعليقات الموقع
    • علق:تعليقات الفيسبوك

    0 comments:

    إرسال تعليق

    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع توجيهي جديد ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    Item Reviewed: اغلاق 15 مقصفا مدرسيا لمخالفتها الاشتراطات الصحية Rating: 5 Reviewed By: maher salman
    Scroll to Top